أمانة جدة تحدد المواقع الحرجة لتجمعات مياه الأمطار

في إطار جهودها لتوعية أهالي محافظة جدة، حددت الأمانة المواقع الحرجة لتجمعات مياه الأمطار، ووضعتها على خرائط من أجل تنبيه سكان المدينة لأخذ الحيطة والحذر عند هطول الأمطار تجنبا لوقوع الحوادث وتعرض المركبات للتلف والخسائر، وبما يساعد فرق الأمانة والجهات الحكومية الأخرى على التعامل مع هذه التجمعات بسرعة.

وقامت الأمانة بحصر كامل مناطق تجمعات مياه الأمطار التي تحتاج إلى توفير وتأمين العمالة والمعدات مع هطول الأمطار، وذلك في إطار خطة الأمانة استعداداً لموسم الأمطار.

كما قامت البلديات الفرعية بتحديد المواقع المهمة التي تتجمع فيها المياه وتعيق حركة السير، وإرسال بيان بكميات مياه كل موقع إلى غرفة العمليات على مدار الساعة عند هطول الأمطار، كما تقوم البلديات بالمشاركة في العمل على سحب المياه المتجمعة في المواقع المهمة الرئيسة والداخلية، استخدام المواقع المناسبة لرمي المياه المسحوبة من المنطقة، المشاركة في رفع المياه المتجمعة من المواقع التي يبلغ عنها الأهالي.

خريطة بلدية الجامعة
خريطة بلدية الجامعة
خريطة بلدية أبحر
خريطة بلدية أبحر
خريطة بلدية جدة الجديدة
خريطة بلدية جدة الجديدة
خريطة بلدية الجنوب
خريطة بلدية الجنوب
خريطة بلدية جدة التاريخية
خريطة بلدية جدة التاريخية
خريطة بلدية المطار
خريطة بلدية المطار

 

المصدر : موقع أمانة جدة

Advertisements

2 Comments

  1. السلام عليكم ورحمة الله
    صراحة موقعكم من افضل المواقع
    التي توضح حالة الطقس وفقكم الله لما يحب ويرضى

    رد

  2. إن مياه الأمطار رحمة من المولى سبحانه و تعالى. فمن الحكمة حسن تعبئتها و استغلالها و عدم تبذيرها. إن مساحات البناءات بالمدن تناهز 90% بالمدينة العتيقة أو بالتوازي 70% من المدينة العصرية و الباقي أزقة و أنهج و شوارع و ساحات و مناطق خضراء. و بالتالي تشريك و تشجيع أصحاب البناءات على تعبئة مياه الأمطار المتساقطة على الأسطح في خزانات فوق الأرض أو تحت أرضي كالموا جل يمكن من حماية المدن من الفيضانات بالنسب المذكورة.و استغلال هذه المياه بصفة فردية في دورات المياه و ري الحدائق و غسيل السيارات يوفر ما يناهز 40% من الكميات المخصصة لمياه الشرب)فمن الحكمة عدم استغلال مياه الشراب في دورات المياه) و بالتالي توفير طاقة للصالح العام بالنسبة المذكورة.أما المياه المتساقطة بالمساحات العامة فعلى الجماعات العمومية تعبئتها في خزانات تحت أرضية عمومية و استغلالها في ري المساحات الخضراء و تنظيف الرصيف و إطفاء الحرائق. و لتفعيل هذه المنظومة يتعين مراجعة رخص البناء و برامج التخطيط العمراني و التهيئة الترابية.
    الهادي البوغانمي-مهندس مياه.

    رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s